• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

مجموعة السبع تحذر من أزمة حبوب بسبب حرب أوكرانيا «زيلينسكي»: روسيا تسعى لتحقيق أي نوع من الانتصار كورونا تعصف بكوريا الشمالية وكيم جونغ أونغ يصفها بـ"الكارثة" هجمات عبر الحدود بين تركيا وسوريا تقلق أميركا رغم تصدي كييف لتقدم الروس..زيلينسكي: الوضع صعب في دونباس مذبحة في أميركا.. مسلح يقتل 10 أشخاص في نيويورك ولي العهد السعودي يهنئ الشيخ محمد بن زايد بانتخابه رئيسا للإمارات قرار روسي مفاجئ يربك ألمانيا في إمدادات الغاز إسرائيل تواصل اعتداءاتها على سوريا بقصف مواقع «المنطقة الوسطى» الهند.. إيقاف شخصين بعد حريق بدلهي خلف 27 قتيلا نيوزيلندا.. إصابة جاسيندا أرديرن بكوفيد-19 الإمارات تودع موسّع نهضتها.. وحاكم أبوظبي يتقبل التعازي مخابرات أوكرانيا: بوتين مصاب بالسرطان ومفاجأة في أغسطس موسكو: انضمام فنلندا والسويد للناتو لن يمر بلا رد انتخاب الشيخ محمد بن زايد رئيساً لدولة الإمارات

الخميس 05/01/2017 - 02:35 بتوقيت نيويورك

نفي روسي لأنباء منع حزب الله دخول وفد روسي لـ"وادي بردى" بريف دمشق

نفي روسي لأنباء منع حزب الله دخول وفد روسي لـ

المصدر / وكالات

 نفى مصدر عسكري روسي، ومصدر ميداني من "حزب الله" في الزبداني، الأنباء التي جرى تداولها عن قيام "حزب الله" اللبناني بمنع دخول ضباط روس لوادي بردى بريف دمشق.

ونفى مصدر عسكري روسي لـ"سبوتنيك" هذا الأمر، قائلا "إن الأخبار المتداولة حول قيام عناصر من "حزب الله" بمنع ضباط روس من دخول وادي بردى بريف دمشق عارية عن الصحة جملة وتفصيلا". كذلك نفى مصدر ميداني من "حزب الله" في الزبداني لـ"سبوتنيك" هذا الأمر، مؤكداً "عدم تواجد أي من عناصر الحزب في وادي بردى مبينا أن القوات المنتشرة في تلك المنطقة تابعة للجيش السوري"./

وكانت بعض الوكالات الإخابرية نقلت، ان قوات تابعة لحزب الله اللبناني، التي تحاصر منطقة وادي بردى بالريف الغربي للعاصمة السورية دمشق، منعت دخول وفد روسي للمنطقة.

وذكرت الأناضول التركية عن مصادر في وادي بردى، فإن سكان المنطقة وجهوا دعوة للمسؤولين الروس لزيارة المنطقة بهدف التأكد من تنفيذ وقف إطلاق النار من عدمه.

وأضافت المصادر، أن عناصر حزب الله أوقفت الوفد الروسي الذي كان يضم 4 ضباط، وفريقا تقنيا لترميم نبع عين الفيجة والذي تعرض للقصف من قبل قوات النظام وحزب الله، في نقطة تفتيش بمنطقة دير حانون، ومنعتهم من دخول المنطقة، قبل أن يعود الوفد أدراجه متوجها نحو دمشق.

وتقع منطقة وادي بردى بريف دمشق الغربي، وتتكون من 13 قرية، تسيطر المعارضة على تسعة منها، في حين يُسيطر النظام والتنظيمات الأجنبية الموالة له على أربعة قرى، ويضم وادي بردى 130 ألف شخصا فرّ معظمهم من مناطق مختلفة من سوريا ولجؤوا إليها.

التعليقات