• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

وزير يمني يحذر السعودية من الغرق في رمال عدن المتحركة البيت الأبيض يرفض المشاركة في التحقيق لعزل ترامب صحيفة: أردوغان يتسلم دعوة لحضور "عرض النصر" في موسكو بوليفيا تطلب المساعدة من إسرائيل لمواجهة اليساريين إيران ترد على اختبار إسرائيل لصاروخ قادر على حمل رؤوس نووية مسئول أمريكي يحمل إيران مسئولية الهجوم على قاعدة عسكرية بالعراق جزائريو المهجر يختارون رئيسهم اليوم قرار من مجلس النواب الأميركي يخالف سياسة ترمب بشأن فلسطين ترمب للبنك الدولي: توقفوا عن إقراض الصين.. لديهم الكثير من المال! العراق.. مفوضية حقوق الإنسان تحذر من انفلات الوضع الأمني نزولا عند طلب جار.. ترامب يتراجع عن قرار اتهام سياسي حليف لماكرون بـ"اساءة استخدام" الأموال العامة لأول مرة.. ميركل تزور أسوأ معسكر موت نازي كوربين يؤكد حيازته تقريرا مسربا يكشف "تحايل" جونسون بشأن "بريكست" البنتاغون ينفي اعتزامه إرسال تعزيزات عسكرية كبيرة لمواجهة إيران

السبت 07/01/2017 - 04:18 بتوقيت نيويورك

إقالة أكثر من 6 آلاف موظف بسبب الانقلاب في تركيا

إقالة أكثر من 6 آلاف موظف بسبب الانقلاب في تركيا

المصدر / وكالات

أقالت تركيا أكثر من 6 آلاف من أعضاء الحكومة السابقة الذين اتهموا بالضلوع في الانقلاب العسكري الفاشل، الذي حاول الإطاحة بالرئيس رجب طيب أردوغان في 15 يوليو العام الماضي.

وبموجب حالة الطوارئ أصدرت الحكومة التركية 3 مراسيم بموجب حكم القانون تقضي حسب ما أفاد مراسل قناة "سكاي نيوز عربية".

وشملت المراسيم إقالة 8 من أعضاء مجلس الدولة (وهي رتبة قضائية رقابية)، إضافة إلى إقالة 135 من موظفي وزارة الأوقاف والشؤون الدينية، و 2687 من عناصر الأمن.

كما أقيل بموجب المراسيم الصادرة 1699 من موظفي وزارة العدل، و 149 من العاملين في قيادة القوات البحرية، إضافة إلى 164 من العاملين في القوات الجوية.

وبالإضافة إلى القطاعين العسكري والقضائي، شملت الإقالات الواسعة 838 من العاملين في وزارة الصحة، وطرد 649 أكاديميا من وظائفهم، إضافة إلى إغلاق 83 جمعية، وإعادة فتح 11 صحيفة.

وصوت البرلمان- الذي يهيمن عليه حزب العدالة والتنمية الحاكم- هذا الأسبوع لصالح تمديد حالة الطوارئ ثلاثة أشهر إضافية في خطوة قالت عنها الحكومة إنها مطلوبة لمواصلة حملة التطهير ضد أنصار رجل الدين التركي المقيم في الولايات المتحدة فتح الله كولن.

ويمكن الحكم بموجب حالة الطوارئ الحكومة من تجاوز البرلمان في سن قوانين جديدة والحد من الحقوق والحريات أو تعليقها عندما ترى أنذلك ضروري.

وفرضت حالة الطوارئ بعد محاولة الانقلاب وتم تمديدها أول مرة لمدة ثلاثة أشهر إضافية في أكتوبر من العام الماضي

التعليقات