• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

تحقيق يكشف تورط بن سلمان شخصيا باختراق هاتف مالك شركة أمازون مجلس الشيوخ يقرّ إجراءات المحاكمة ويرفض مقترحات الديمقراطيين نتنياهو يسعى للحصول على موافقة أمريكا لضم غور الأردن قبل انتخابات مارس مجلس الشيوخ يرفض 7 مقترحات للديمقراطيين في محاكمة ترامب أمريكا تعرب عن قلها إزاء عمليات التنقيب التركية قبالة سواحل قبرص الصين: ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا إلى 440 وتسع وفيات حكومة لبنانية جديدة تستبعد جبران باسيل من التشكيلة غوتيريس: الأمم المتحدة تدعم تعزيز سيادة لبنان واستقراره العراق.. استمرار قطع الطرق و10 قتلى خلال 24 ساعة مجلس الأمن يستعجل التوصل لاتفاق وقف النار في ليبيا تعليقات متفاوتة لسياسيي لبنان على التشكيلة الحكومية الجديدة الحشد الشعبي العراقي ينفي تعيين خلف للمهندس محكمة لاهاي ترجئ قرارا بشأن التحقيق في جرائم حرب في فلسطين الغارديان تكشف الجديد عن خليفة البغدادي ترامب يحاكَم اليوم أمام مجلس الشيوخ

الثلاثاء 25/04/2017 - 03:27 بتوقيت نيويورك

هل اغتالت إسرائيل قائد عملية ليلة الطائرات الشرعية؟

هل اغتالت إسرائيل قائد عملية ليلة الطائرات الشرعية؟

المصدر / وكالات

تساءلت صحيفة " #يسرائيل_هيوم " #العبرية عما إذا كان الهجوم الجوي الذي استهدف مدينة #القنيطرة ، صباح يوم الأحد، والذي نسب إلى #إسرائيل، وأسفر عن قتل ثلاثة أشخاص وإلحاق أضرار كبيرة بالقاعدة #العسكرية_السورية، هو عملية اغتيال؟

وكتبت الصحيفة أن "جبهة جبريل" (المقصود الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين- القيادة العامة) التي يحارب رجالها إلى جانب جنود رئيس النظام السوري #بشار_الأسد، نشرت منشورات تؤكد مقتل #عبد_الرحيم_أحمد_عتيق، القائد الرفيع في التنظيم، يوم السبت في #سوريا .

وجاء في المنشورات أن عتيق قاد الخلية التي شاركت في عملية " #ليلة_الطائرات_الشراعية " في عام 1988، في منطقة كفار يوبيل، وكان من كبار قادة التنظيم الذي أسسه #أحمد_جبريل وقد ولد عتيق في قرية المجيدل وانضم في شبابه إلى تنظيمات #فلسطينية إلى أن تم تعيينه قائدا لقوة #فلسطين في التنظيم الذي أسسه أحمد جبريل – الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين- القيادة العامة.

ما هي "ليلة الطائرات الشراعية"

في عملية ليلة الطائرات الشراعية، خرج مسلحون من تنظيم أحمد جبريل من #لبنان وتسللوا إلى #إسرائيل بواسطة طائرات شراعية. وهبط أحدهم في منطقة الحزام الأمني وقتل بأيدي الجيش الإسرائيلي، وتمكن الثاني من الهبوط في منطقة كفار يوبيل، حيث فتح النار على جنود مروا في المكان وهجم على خيمة عسكرية وتمكن من قتل ستة جنود وإصابة عشرة قبل أن يتم قتله.

وحسب ما قاله مسؤول رفيع في التنظيم، فقد توفي عتيق يوم السبت في سوريا، لكن المصدر لم يذكر تفاصيل أكثر من ذلك، وبدأت الشائعات التي تحدثت عن قيام إسرائيل بتصفية الحساب مع المحارب المخضرم، وتم الادعاء في قسم من التقارير بأنه تم اغتيال عتيق خلال الهجوم الذي شنه سلاح الجو الإسرائيلي على القنيطرة ليلة السبت – الأحد. كما جاء بأنه قتل خلال الهجوم جنديان سوريان، وأصيب عدد مماثل من الجنود. وادعت تقارير أخرى أن الهجوم لم يستهدف اغتيال عتيق وإنما قتل خلاله لأنه تواجد في المكان غير الصحيح وفي الوقت غير الصحيح.

التعليقات