• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

مجموعة السبع تحذر من أزمة حبوب بسبب حرب أوكرانيا «زيلينسكي»: روسيا تسعى لتحقيق أي نوع من الانتصار كورونا تعصف بكوريا الشمالية وكيم جونغ أونغ يصفها بـ"الكارثة" هجمات عبر الحدود بين تركيا وسوريا تقلق أميركا رغم تصدي كييف لتقدم الروس..زيلينسكي: الوضع صعب في دونباس مذبحة في أميركا.. مسلح يقتل 10 أشخاص في نيويورك ولي العهد السعودي يهنئ الشيخ محمد بن زايد بانتخابه رئيسا للإمارات قرار روسي مفاجئ يربك ألمانيا في إمدادات الغاز إسرائيل تواصل اعتداءاتها على سوريا بقصف مواقع «المنطقة الوسطى» الهند.. إيقاف شخصين بعد حريق بدلهي خلف 27 قتيلا نيوزيلندا.. إصابة جاسيندا أرديرن بكوفيد-19 الإمارات تودع موسّع نهضتها.. وحاكم أبوظبي يتقبل التعازي مخابرات أوكرانيا: بوتين مصاب بالسرطان ومفاجأة في أغسطس موسكو: انضمام فنلندا والسويد للناتو لن يمر بلا رد انتخاب الشيخ محمد بن زايد رئيساً لدولة الإمارات

السبت 16/06/2018 - 04:46 بتوقيت نيويورك

ترمب: أريد أن تعيروني انتباهكم كما يفعل الكوريون مع كيم

ترمب: أريد أن تعيروني انتباهكم كما يفعل الكوريون مع كيم

المصدر / وكالات - هيا

يبدو أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب معجب بكيم يونغ أون، فقد طلب من الأميركيين أن يعاملوه كما يتعامل الكوريون مع زعيمهم، وهو ما عبّر عنه حين قام، أمس الجمعة، بزيارة مفاجئة لطواقم تلفزيونية كان أفرادها يعملون في حديقة البيت الأبيض، فانفرد أحدهم به وبدأ يسأله.

كانت مقابلة عفوية استمرت نصف ساعة وأجراها معه مراسل من شبكة Fox News التلفزيونية الأميركية، فتحدث فيها ترمب عن شؤون عدة في مختصرات سريعة، لكنه أسهب أكثر عن "قمة القرن" التي عقدها مع الزعيم الكوري، الثلاثاء الماضي، في سنغافورة، بحسب ما قرأت "العربية.نت" مما بثته الوكالات عن المقابلة التي سأله فيها المراسل عما سيفعله في "يوم الأب" المصادف هذا الأحد بالولايات المتحدة، فقال إنه سيتصل بالزعيم الكوري "الذي أعطيته رقمي المباشر، ليتصل بي أيضاً إذا واجه صعوبات" وفق تعبيره.

ولما سأله عما إذا كان سيدعوه إلى البيت الأبيض، أجاب أن ذلك ممكن "فهو رئيس دولة. أعني رئيس دولة قوي. لا يسمح لأحد في بلاده بأن يعتقد بطريقة تختلف عن اعتقاده، وحين يتكلم يعير الشعب انتباهه لما يقول، وأنا أريد من شعبي أن يفعل الشيء نفسه" وفق ما نراه ونسمعه بالفيديو المرفق، وهو مجتزأ من المقابلة.

وذكر أيضا أن الرئيس السابق باراك أوباما، أخبره قبل توليه منصبه أن أخطر مشكلة للولايات المتحدة هي برنامج كوريا الشمالية للأسلحة النووية، لذلك قال إنه "حل الجزء الأكبر" من تلك المشكلة، وإن علاقته بالزعيم الكوري جيدة.

ولما وجد أن ما قاله عن رغبته بأن يكون للأميركيين مثل كيم يونغ أون للكوريين الشماليين، أحدث انتقادات وجدلا سريعا متنوعا، قال لاحقا إن ما ذكره "كان من باب التهكم" وفق تعبيره.

التعليقات