• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

الرئيس يتلقى اتصالا هاتفيا من محمد بن زايد متحور جديد يرعب العالم..أوروبا تقترح وقف رحلات إفريقيا "معاش نبو نستبعد حد".. ليبيا منقسمة حول أزمة القذافي البعثة الأممية: اتفاق البرهان حمدوك تسوية بلا فائزين مشاكل إيران والوكالة الذرية لا تنتهي.. وأميركا تهدد بالتصعيد قبيل الانتخابات البرلمانية.. الأمن القرغيزي يعلن إحباط محاولة انقلاب سلطوي الأمن العراقي يفكك شبكة كانت تخطط لاختراق قواعد بيانات لغرض بيعها الحوار هو الحل بين السودان و مختلف الأطياف لتجنب النفق المظلم أبو الغيط: الجامعة العربية تقف إلى جوار السودان وتساند العملية الانتقالية أميركا تنشر قوات خاصة و3 مدمرات تحسبا لتدهور الوضع بإثيوبيا السودان.. حمدوك يخضع التعيينات والإعفاءات الأخيرة للمراجعة إعلام إسرائيلي: صاروخ سوري مضاد للطائرات انفجر فوق شاطئ حيفا محافظو الوكالة الذرية يناقشون اليوم التزامات إيران النووية الملك سلمان: ندعو لتضامن عالمي لمكافحة الإرهاب وتبني مبادئ التعايش المشترك بريطانيا تكشف سبب تحطم المقاتلة إف-35 في البحر الأبيض المتوسط

السبت 21/07/2018 - 03:34 بتوقيت نيويورك

باكستان تقتل مدبر أسوأ تفجير انتحاري في تاريخها

باكستان تقتل مدبر أسوأ تفجير انتحاري في تاريخها

المصدر / وكالات - هيا

قتلت قوات الأمن في باكستان، الجمعة، العقل المدبر لأسوأ تفجير انتحاري على الإطلاق في تاريخ البلاد في تبادل إطلاق نار في إقليم بلوشستان في جنوب غرب البلاد، على ما قال مسؤولون.

ووقعت العملية إثر معلومات استخباراتية حول تواجد أحد عناصر تنظيم داعش، يدعى هداية الله في منزل في دارينجو في منطقة قلات في الإقليم المضطرب.

وقال المسؤول الإداري الكبير في قلات قيصر خان لوكالة فرانس برس، إن "فيلق الحدود داهم المنزل وقتل هداية الله بعد مقاومة قوية منه".

وأفاد مسؤول كبير في فيلق الحدود فرانس برس أن هداية الله ساهم في تسهيل عمل حفيظ نواز الذي فجّر نفسه الأسبوع الفائت في اعتداء دامٍ أسفر عن مقتل 149 شخصاً.

وتبنى تنظيم داعش الهجوم الذي استهدف، الجمعة الماضية، تجمعاً انتخابياً في ماستونغ التي تبعد حوالي 40 كيلومتراً عن كويتا، عاصمة بلوشستان.

وقالت السلطات الباكستانية إن منفذ الهجوم نواز باكستاني توجه إلى أفغانستان في العامين الماضيين للقتال "ضد التحالف الدولي" قبل العودة وتنفيذ الاعتداء الدامي في ماستونغ.

التعليقات