• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

وزير يمني يحذر السعودية من الغرق في رمال عدن المتحركة البيت الأبيض يرفض المشاركة في التحقيق لعزل ترامب صحيفة: أردوغان يتسلم دعوة لحضور "عرض النصر" في موسكو بوليفيا تطلب المساعدة من إسرائيل لمواجهة اليساريين إيران ترد على اختبار إسرائيل لصاروخ قادر على حمل رؤوس نووية مسئول أمريكي يحمل إيران مسئولية الهجوم على قاعدة عسكرية بالعراق جزائريو المهجر يختارون رئيسهم اليوم قرار من مجلس النواب الأميركي يخالف سياسة ترمب بشأن فلسطين ترمب للبنك الدولي: توقفوا عن إقراض الصين.. لديهم الكثير من المال! العراق.. مفوضية حقوق الإنسان تحذر من انفلات الوضع الأمني نزولا عند طلب جار.. ترامب يتراجع عن قرار اتهام سياسي حليف لماكرون بـ"اساءة استخدام" الأموال العامة لأول مرة.. ميركل تزور أسوأ معسكر موت نازي كوربين يؤكد حيازته تقريرا مسربا يكشف "تحايل" جونسون بشأن "بريكست" البنتاغون ينفي اعتزامه إرسال تعزيزات عسكرية كبيرة لمواجهة إيران

الاثنين 23/07/2018 - 02:22 بتوقيت نيويورك

النيابة الفرنسية توجه تهما لمساعد ماكرون

النيابة الفرنسية توجه تهما لمساعد ماكرون

المصدر / وكالات - هيا

وجهت النيابة العامة الفرنسية تهما ضد ألكسندر بينالا، مساعد مدير مكتب الرئيس إيمانويل ماكرون بضرب أحد المشاركين في مظاهرة عيد العمال بباريس، حسبما أعلن مكتب المدعي العام.

ووفقا لراديو France Info، فإن الاتهامات وجهت أيضا لثلاثة ضباط شرطة يعتقد أنهم سلموا بينالا تسجيل فيديو من كاميرات مراقبة ظهر عليها مع موظف آخر في قصر الإليزيه يدعى وينسون كراز.

بالإضافة إلى ذلك، فإن بينالا يتهم أيضا بانتحال وظيفة ضابط شرطة واستخدام بطاقات مخصصة للسلطات العامة، والاستيلاء على صور وتسجيل فيديو من كاميرات مراقبة وانتهاك السرية المهنية.

ويواجه موظف الإليزيه الآخر بتهم استخدام العنف والتدخل في الخدمة المدنية وبحمل سلاح محظور من الفئة B.

وأشارت محطة الراديو الفرنسية إلى أن بينالا قد يواجه عقوبة السجن لمدة تصل إلى ثلاث سنوات وغرامة قدرها 45 ألف يورو.

وكشفت مشاهد الفيديو التي نشرتها صحيفة لوموند مساء الأربعاء الماضي، أن "ألكسندر بينالا المستشار المقرب من رئيس الجمهورية (...) هجم على شاب كان طريح الأرض أثناء تظاهرة" في الأول من مايو يوم عيد العمال وأوسعه ضربا وركلا.

وكتبت صحيفة لوموند في مقال إن "الرجل الذي يضع خوذة وبدا غاضبا، جر (الشاب) على الأرض وأمسكه بعنف من عنقه وضربه عدة مرات".

وأضافت أن "مدير مكتب الرئيس باتريك سترزودا أكد أن بينالا هو الرجل الذي ظهر في الفيديو".

التعليقات