• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

وزير إسرائيلي يقدم خطة لإقامة مطار إسرائيلي- فلسطيني مشترك تركيا: 5 قتلى و 63 مصابا حصيلة ضحايا عواصف اسطنبول روسيا ترسل 3 طائرات نقل عسكرية إلى كابل لإجلاء الرعايا ونقل المساعدات علماء في هونج كونج يتمكنون من تحديد خصائص المتحور «أوميكرون» كوبا ترد على العقوبات الأمريكية الجديدة مستشار البرهان: من يريد الحكم الديمقراطي فليستعد للانتخابات استبعد من انتخابات الرئاسة بليبيا.. حفتر يتجرع كأساً مراً بسبب المسيرات.. تشريع في البرلمان الأميركي لمعاقبة إيران بعد تثبيت فوز الصدر.. حكومة أغلبية أم تسوية في العراق؟ ساعات مقبلة حاسمة في فيينا.. تختبر جدية الوفد الإيراني السعودية ترفع تعليق الرحلات من مصر و5 دول أخرى عالم أوبئة روسي بارز يؤكد: لا يوجد داع للذعر الصين ترفض أي تدخل خارجي في إثيوبيا وتدعم أبي أحمد البعثة الأممية تحذر الليبيين من الأعمال التي ستحرمهم من ممارسة حقهم الديمقراطي مقتل 3 أشخاص في هجوم مسلح بدلتا النيجر.. و«بازوم» يجري تعديلا وزاريا

السبت 22/09/2018 - 04:06 بتوقيت نيويورك

تقارير أمريكية تحذر من قدرة الغواصات الروسية وصعوبة درء صواريخها

تقارير أمريكية تحذر من قدرة الغواصات الروسية وصعوبة درء صواريخها

المصدر / وكالات - هيا

كشفت وسائل إعلام أمريكية أنه استنادا إلى تقارير استخباراتية فإن أسطول الغواصات الروسية المجهزة بصواريخ فرط صوتية قادرة على حمل نووية، سيكون جاهزا للقتال بحلول سنة 2024.

وذكرت شبكة "CNBS" الإخبارية الأمريكية، أنه من المقرر أن تعزز 8 غواصات حديثة من فئة "بوري 2" أو "بوري أ" الأسطول الروسي بحلول عام 2024.

وتستطيع غواصة "بوري 2" أن تحمل 20 صاروخا باليستيا عابرا للقارات من نوع "بولافا" تُقدّر قوته بـ100 إلى 150 كيلوطن، أي أن صاروخ "بولافا" أقوى من القنبلة الذرية التي ألقيت على مدينة هيروشيما اليابانية بـ10 مرات.

وأوضحت الشبكة الإعلامية الأمريكية أن الغواصة الواحدة من فئة "بوري 2" قادرة على إطلاق 200 صاروخ فرط صوتي، وهو خطر لا تقدر الولايات المتحدة على درئه الآن.

هذا وكشف الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين في رسالته السنوية إلى الجمعية الفدرالية الروسية (البرلمان)، في شهر مارس الماضي، عن بعض ما تملكه روسيا من الأسلحة الاستراتيجية الحديثة للرد على أي تهديد لأمنها.

وذكّر بوتين بأن رفض واشنطن جميع الدعوات الروسية للحفاظ على معاهدة الدفاع المضاد للصواريخ، دفع موسكو لتطوير أحدث أنواع الأسلحة القادرة على تحييد الدرع الصاروخية الأمريكية.

التعليقات