• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

تحطم مروحية عسكرية باكستانية قرب الحدود الهندية بايدن يعلن الحداد في أمريكا قائمة جديدة تفرضها باكستان لحظر السفر لتلك الدول فلسطين تجمد إلتماسها ضد واشنطن في الجنايات الدولية الخاص بهذا الشأن بالتفاصيل... الكشف عن البؤرة الحقيقة لفيروس كورونا الجديد أوميكرون الحكم على زعيمة ميانمار بالسجن أربع سنوات أوميكرون يهاجم جنوب أفريقيا بشراسة وسط ارتفاع عدد الإصابات جورج قرداحي يكشف تفاصيل استقالته ومصير عمل أولاده في الخليج غانتس يوعز برفع مستوى التأهب والاستنفار في المعابر للضفة الغربية بن باراك: نحن في وسط موجة من الهجمات بتشجيع من حماس والجهاد قناة: واشنطن قد تعلن في القريب العاجل عن مقاطعة أولمبياد بكين أردوغان: يا سيد كمال لا يمكنك بعد الآن زيارة مؤسسة دون موعد مسبق ! وصول مستشار الأمن القومي الإماراتي لطهران وشمخاني باستقباله تنكيس الأعلام في أمريكا بعد وفاة السياسي الجمهوري بوب دول مندوب روسيا: هناك بادرة أمل في جدار مفاوضات فيينا

الخميس 27/09/2018 - 15:54 بتوقيت نيويورك

الهند تلغي قانون تجريم الزنا

الهند تلغي قانون تجريم الزنا

المصدر / وكالات - هيا

قررت المحكمة العليا في الهند اليوم بالإجماع، الخميس، إلغاء القانون الذي يجرّم الزنا في البلاد، الذي يعود إلى حقبة الاستعمار البريطاني، والذي يحاكم المدانون به بالسجن لمدة قد تصل حتّى خمس سنوات.

واعتبر القضاة الخمسة الذين أعلنوا القرار اليوم، أنّ المحكمة العليا تعتبر أنّ القانون "ينطوي على تمييز ضد النساء" إذ أنه "يسلب النساء كرامتهن وحرية خيارهن الفردي ويعاملهن على أنهن ملكية للزوج".

ويحاسب القانون الملغى أي رجل مارس الجنس مع امرأة متزوجة من دون موافقة زوجها، فيما لم تكن النساء قادرات على رفع دعاوى بتهمة الزنا كما لم يكن بالإمكان إدانتهن بهذه التهمة التي تبقى حكرًا على الرجال.

واعتبر القضاة أنّ "التعامل مع الزنا من منظور جرمي هو تدبير رجعي"، إلّا أنهم أكّدوا أنّ "الزنا لا يزال يمثل دافعًا مشروعًا للطلاق".

وكانت المحكمة العليا قد أبقت عام 1954 على قانون تجريم الزنا الذي كان متّبعًا في فترة الستعمار البريطاني، بادعاء أنّ ""من المتعارف عليه أن الرجل هو الذي يغوي وليس المرأة".

وقامت الهند، وهي ثاني أكبر بلدان العالم من حيث عدد السكان، في بداية أيلول/ سبتمبر الجاري بإلغاء قانون تجريم المثليّة الجنسية، والذي يعود العمل به إلى فترة الاستعمار البريطاني أواخر القرن التاسع عشر، في خطوة تاريخية سبقتها معارك قضائية امتدت أكثر من عشرين عامًا.

التعليقات