• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

الجزائر علي رصيف ساخن.. استقالة جماعية لأعضاء حزب التجمع الديمقراطي موزمبيق: الفيضانات تهدد حياة 15 ألف شخص الاعتداء على 5 مساجد في برمنجهام البريطانية السفير الأمريكي باليمن: أسلحة الحوثيين تمثل خطراً علي دول المنطقة بعد التراجع .. مليشيا الحوثي توافق على خطة اعادة الانتشار في الحديدة الأمم المتحدة: ثمانية أطفال يقتلون أو يصابون في اليمن يومياً نيوزيلندا ترد على سفاح المسجدين بحظر الأسلحة الفتاكة للمرة الثانية.. تأجيل الانتخابات الرئاسية في أفغانستان أستراليا تعلن تحسن العلاقة مع تركيا بعد تراجع أردوغان مستعيناً بخارطة.. ترمب: داعش "سيختفي" الليلة فرنسا: لا نعرف الكثير عن خطط واشنطن شمال سوريا كل خميس.. تظاهرات ضد حماس في قطاع غزة الرئيس التشيكي: تركيا حليف حقيقي لداعش رسالة احتجاج يمنية للأمم المتحدة ضد تجاوز غريفثس لمهامه تحذير أميركي جديد لتركيا.. سنوقف تسليمكم مقاتلات إف-35

الجمعة 11/01/2019 - 03:32 بتوقيت نيويورك

برلين: الألماني المختفي في مصر معتقل

برلين: الألماني المختفي في مصر معتقل

المصدر / وكالات - هيا

ذكرت الخارجية الألمانية أن الألماني البالغ من العمر 18 عاما المختفي منذ أسابيع عدة في وطنه الأصلي مصر يقبع في الحبس لدى السلطات المصرية.

وقال بيان لوزارة الخارجية الألمانية أمس الخميس إن السفارة الألمانية في القاهرة تبذل "مساعي دبلوماسية مكثفة، وسوف تواصل إشرافها على حالته".

وأضاف البيان أن السفارة تتواصل مع السلطات المصرية وأقارب الشاب.

وكتب والد الشاب عيسى الصباغ في حسابه الشخصي على فيسبوك أن ابنه ألقي القبض عليه عقب وصوله إلى الأقصر جنوبي مصر يوم 7 ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وتم تقديم التماس عبر الإنترنت لإطلاق سراح هذا الشاب، وطالب الموقعون على الالتماس وزير الخارجية الألماني هايكو ماس بالتدخل، ووقع أكثر من 53 ألف شخص حتى بعد ظهر الخميس على الالتماس.

كما ذكرت السلطات أن شابا ألمانيا آخر هو محمود عبد العزيز (23 عاما) يعيش في غوتنتغن معتقل أيضا لدى السلطات المصرية منذ ديسمبر/كانون الأول الماضي كان قد تم الإبلاغ عن اختفائه في البداية لما يقارب أسبوعين، قبل تحديد مكان وجوده.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها اعتقال ألمان في المطارات المصرية، فقد نشرت "شبيغل أونلاين" في أغسطس/آب الماضي خبر احتجاز ألماني من أصول مصرية في المطار حين كان في طريقه لزيارة والدته، ولم يسمح له بدخول مصر وتمت إعادته إلى فرانكفورت بسبب نشاطه في مجال حقوق الإنسان.

وكانت حادثة اختفاء الشاب الإيطالي جوليو ريجيني (26 عاما) والعثور لاحقا على جثته في فبراير/شباط 2016 وعليها آثار تعذيب في مصر قد تسببت في توتر العلاقات بين القاهرة وروما بشكل حاد.

التعليقات