• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

السودان: صيغة الحوار "انتفت" مع رفض الجيش المشاركة تونس.. استدعاء راشد الغنوشي للتحقيق بشبهة تبييض أموال وسائل إعلام أردنية تنفي أنباء إقامة مشروع منطقة آمنة على الحدود مع سوريا عون: ترسيم الحدود مع إسرائيل سينتهي قريباً مستشار لبن سلمان: السعودية تدرس إمكانية زيارة مسؤول إسرائيلي للرياض رئيس الوزراء البريطاني" جونسون" يقدم استقالته اليوم مخابرات أميركا وبريطانيا تحذر: جواسيس الصين يتغلغلون موسكو لواشنطن: تذكروا ألاسكا.. فقد نستعيدها! 57 وزيراً استقالوا من حكومة بريطانيا.. وترقب لتنحي جونسون روسيا: استخدام كييف أسلحة بريطانية يجعل لندن متواطئة في جرائمها لندن تفرض عقوبات على مواطنين روسيين آخرين تقرير يكشف عن اتفاق اسرائيلي امريكي سيتم الاعلان عنه خلال ايام الرئيس محمود عباس واسماعيل هنية يجتمعان برعاية الرئيس الجزائري الخارجية الأميركية تشكك بجدية إيران في المفاوضات النووية اتهامات لكييف بتعمد نشر أسلحة قرب مواقع كيميائية

الخميس 28/02/2019 - 03:14 بتوقيت نيويورك

استئناف المحادثات الثنائية بين ترامب وكيم

استئناف المحادثات الثنائية بين ترامب وكيم

المصدر / وكالات - هيا

استأنف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون اليوم الخميس محادثاتهما الثنائية في قمتهما الثانية في العاصمة الفيتنامية هانوي.

وأدلى كل من ترامب وكيم بتصريح مقتضب للصحفيين بعد صولهما إلى فندق متروبول في هانوي حيث عقدا الأربعاء اجتماعا ثنائيا قصيرا تخلله عشاء عمل.

وقال ترامب: "السرعة ليست مهمة في إنجاح الاتفاق وبالنسبة لي، فأنا أقدر كثيرا عدم إجراء التجارب النووية والصاروخية".

وأضاف أنه قضى وقتا ممتعا مع الزعيم كيم مساء أمس وتبادل معه أفكارا جيدة مرجحا تحقيق نجاح جيد على المدى الطويل.

كما أشاد الرئيس الأمريكي بكوريا الشمالية، معتبرا أن لديها "قدرة اقتصادية كبرى كامنة".

من جانبه، وعد كيم ببذل "قصارى جهده" للتوصّل إلى اتّفاق مع ترامب، وقال: "سرنا جنبا إلى جنب في هانوي ونواصل حوارنا الجيّد. وسأبذل قصارى جهدي اليوم للتوصل إلى نتائج جيّدة تكون في نهاية المطاف إيجابية".

يذكر، أن أول لقاء قمة بين الرئيس ترامب والزعيم كيم كان قد عقد في 12 يونيو في سنغافورة وصدر عنه إعلان مشترك، أكد فيه الزعيم الكوري استعداد بلاده للتخلي عن الأسلحة النووية مقابل ضمانات أمنية.

التعليقات