• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

الجيش الصيني: نستعد للحرب ونجري تدريبات لردع أمريكا حزب تركي محرضاً على السوريين: سيسيطرون على بلادنا كما احتلت إسرائيل فلسطين ألمانيا توضح سبب فشل مفاوضات الغاز مع قطر الرئيس عباس يتهم إسرائيل بارتكاب "50 مجزرة" ضد الفلسطينيين.. ولابيد يعلق تونس تستعد لانتخاب البرلمان.. و"الإخوان" يحاولون الالتفاف دبلوماسي أمريكي يزور الإمارات وعمان والسعودية لتعزيز جهود السلام باليمن تسرب «مادة خطيرة» في موقع بمطار بن غوريون الإسرائيلي فنزويلا: تضرر نحو ألف عائلة جراء أمطار غزيرة وفيضانات رئيس الوزراء الياباني يتخذ خطوات إضافية للتعامل مع التضخم بعد التعديل الوزاري مسؤولون روس تدربوا في إيران في إطار صفقة طائرات مسيرة منع تهريب الأسلحة من روسيا إلى الفصائل الفلسطينية إثيوبيا تعلن إكمال عملية الملء الثالث لسد النهضة صحيفة أميركية: تنازل أوروبي جديد لإحياء الاتفاق النووي الإيراني وسط إجراءات أمنية مشددة.. الصدر و"التنسيقي" يحشدان للتظاهر إعلام روسي: سقوط قذيفة أوكرانية بالقرب من مخزن نفايات نووية في زابوريجيا

الاثنين 10/06/2019 - 11:01 بتوقيت نيويورك

ألمانيا تحذر من انفجار الأزمة بين إيران وأمريكا

ألمانيا تحذر من انفجار الأزمة بين إيران وأمريكا

المصدر / القاهرة:غربة نيوز

حذر وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، الذي يعد أكبر مسؤول غربي يزورإيران ، منذ اندلاع الحرب الكلامية بين واشنطن وطهران، من أن المواجهة بين البلدين الآن ”قابلة للانفجار“ وقد تؤدي إلى تصعيد عسكري، وقال ماس، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف: ”الوضع في المنطقة قابل جدًا للانفجار وخطير للغاية… أي تصعيد خطير للتوترات القائمة يمكن أيضًا أن يؤدي لتصعيد عسكري“.

 وأقرّ الوزير الألماني بوجود حدود للمساعدة التي يمكن للدول الأوروبية تقديمها؛ قائلًا في المؤتمر الصحفي: ”نريد أن نفي بالتزاماتنا… لا يمكننا صنع معجزات، لكننا سنحاول تجنب فشل الاتفاق النووي، وفي مسعى لحماية بعض قطاعات الاقتصاد الإيراني على الأقل من العقوبات الأمريكية، أسست فرنسا وبريطانيا وألمانيا آلية الغرض الخاص التي تعرف باسم ”إنستكس“، والمصممة للسماح بالمدفوعات التجارية بحيث تتفادى العقوبات الأمريكية، ولم يتم تدشين الآلية بعد.

وقال ماس للصحفيين: ”هذه أداة جديدة من نوعها لذا فإن تشغيلها ليس بسيطًا“، وأضاف: ”لكن كل المتطلبات الرسمية متوفرة الآن، لذا أفترض أننا سنكون مستعدين لاستخدامها في المستقبل القريب“، ويقول خبراء، إنه لو نفذت طهران تهديدها بزيادة إنتاج اليورانيوم المخصب، فقد يؤدي هذا لانتهاكها الاتفاق النووي، وقال ظريف، الذي شارك في صياغة الاتفاق النووي: ”أجرينا محادثات صريحة وجادة مع ماس… ستتعاون طهران مع الدول الأوروبية الموقعة على الاتفاق لإنقاذه“، وألقى ظريف باللوم على الولايات المتحدة في التصعيد.

التعليقات