• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

تونس تستعد لانتخاب البرلمان.. و"الإخوان" يحاولون الالتفاف دبلوماسي أمريكي يزور الإمارات وعمان والسعودية لتعزيز جهود السلام باليمن تسرب «مادة خطيرة» في موقع بمطار بن غوريون الإسرائيلي فنزويلا: تضرر نحو ألف عائلة جراء أمطار غزيرة وفيضانات رئيس الوزراء الياباني يتخذ خطوات إضافية للتعامل مع التضخم بعد التعديل الوزاري مسؤولون روس تدربوا في إيران في إطار صفقة طائرات مسيرة منع تهريب الأسلحة من روسيا إلى الفصائل الفلسطينية إثيوبيا تعلن إكمال عملية الملء الثالث لسد النهضة صحيفة أميركية: تنازل أوروبي جديد لإحياء الاتفاق النووي الإيراني وسط إجراءات أمنية مشددة.. الصدر و"التنسيقي" يحشدان للتظاهر إعلام روسي: سقوط قذيفة أوكرانية بالقرب من مخزن نفايات نووية في زابوريجيا تعليق البيت الأبيض على مداهمة (FBI) منزل ترامب الوكالة اليهودية تقرر وقف نشاطها في روسيا الأمم المتحدة توجّه رسالة إلى "نصر الله".. ما تفاصيلها؟ رئيس أذربيجان لوزير الخارجية الجزائري: تضافر الجهود لتخفيف حالة الاستقطاب في العالم

الثلاثاء 11/06/2019 - 03:56 بتوقيت نيويورك

صحيفة: أخ كيم جونغ أون المغدور كان عميلا للاستخبارات الأمريكية

صحيفة: أخ كيم جونغ أون المغدور كان عميلا للاستخبارات الأمريكية

المصدر / وكالات - هيا

أفادت صحيفة "وول ستريت جورنال" نقلا عن مصادر مطلعة، بأن كيم جونغ نام الأخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي، والذي قتل عام 2017 في ماليزيا، كان عميلا للاستخبارات الأمريكية.

وكتبت الصحيفة نقلا عن مصادرها: "كانت هناك علاقة بين وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية والسيد كيم"، الذي توجه إلى ماليزيا في فبراير 2017 للقاء عنصر من الوكالة كان على تواصل معه.

وأضافت الصحيفة أن كيم قضى عدة أيام في جزيرة لانكاوي السياحية شمال البلاد قرب الحدود مع تايلاند، حيث اجتمع مع رجل مجهول من أصول أمريكية وكورية، حسبما أفادت الشرطة الماليزية بعد محاكمة الشابتين المتهمتين بقتل كيم.

واعتبر عدد من المسؤولين الأمريكيين السابقين "أمرا شبه مؤكد" أن كيم، الذي كان يقيم بشكل أساسي في مدينة ماكاو بالصين، "كان على تواصل مع مخابرات دول أخرى، ولاسيما الصين".

وكانت السلطات الماليزية قد أعلنت أن كيم جونغ نام توفي في 13 فبراير عام 2017 في المستشفى بعد أن أطلقت فتاتان من إندونيسيا وفيتنام مادة سامة على وجهه في مطار كوالالمبور، عندما كان متوجها إلى ماكاو، إذ رصد الأمن الماليزي على بشرته آثار مادة VX المدرجة على قائمة الأسلحة الكيميائية المحظورة دوليا.

وكان المغدور يحمل جواز سفر باسم كيم تشهول، لكن كوريا الجنوبية صرحت منذ البداية بأنه أخ غير شقيق لزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، وهو ما أكده التحقيق لاحقا.

التعليقات