• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

تايوان تتهم الصين بمحاكاة هجوم على الجزيرة مع تصاعد المخاوف النووية.. اليابان تحيي ذكرى كارثة هيروشيما "الصحة" بغزة: 12 شهداء و79 إصابة منذ بداية العدوان الإسرائيلي في ظل التصعيد.. اتصالات مصرية مكثفة للتوصل لتهدئة وزير الدفاع الأمريكي يطلب من غانتس التحقيق في سقوط ضحايا مدنيين في غزة آلاء قدوم.. شهيدة غزة البريئة التي كانت تتحضر لدخول الروضة الاعلام العبري يتحدث عن تسلل طائرات مسيرة إلى غلاف غزة صحيفة تكشف عن تفاصيل الخديعة الإسرائيلية التي تعرض لها الجهاد الإسلامي بريطانيا: حرب أوكرانيا على وشك الدخول في مرحلة جديدة الجيش الإسرائيلي: نستعد لأسبوع من القتال في غزة مورا: هناك إمكانية لإحياء الاتفاق النووي خلال 72 ساعة إسرائيل تواصل قصف غزة.. والجهاد ترد بوابل من الصواريخ العراق: "الإطار التنسيقي" يؤكد دعمه للانتخابات المبكرة التي دعا إليها الصدر بيلوسي: أميركا لن تسمح للصين بعزل تايوان تايبيه: طائرات وسفن الصين اجتازت "خط الوسط" لمضيق تايوان

الاحد 21/07/2019 - 04:07 بتوقيت نيويورك

مسؤول إيراني: جميع أفراد طاقم الناقلة البريطانية بخير وبصحة جيدة

مسؤول إيراني: جميع أفراد طاقم الناقلة البريطانية بخير وبصحة جيدة

المصدر / وكالات - هيا

كشف التلفزيون الإيراني عن الحالة الصحية لطاقم الناقلة البريطانية "ستينا إمبيرو" البالغ عددهم 23 شخصا.

وأكد مراد عفيفي بور مدير مصلحة الموانئ والملاحة البحرية في محافظة هرمزغان الإيرانية اليوم الأحد، أن جميع أفراد طاقم الناقلة البريطاينة بخير وصحة جيدة.

جدير بالذكر أن "الحرس الثوري" الإيراني أعلن يوم الجمعة عن احتجازه ناقلة Stena Impero البريطانية بدعوى مخالفتها قوانين الملاحة واصطدامها بقارب صيد في مضيق هرمز، واقتادها إلى ميناء بندر عباس.

ونددت بريطانيا باحتجاز إيران ناقلتها في الخليج واصفة ذلك بـ"العمل العدائي"، كما رفضت لندن التفسير الذي قدمته طهران بأنها احتجزت السفينة على خلفية تورطها بالاصطدام بقارب صيد.

وينظر الغرب إلى احتجاز إيران للناقلة البريطانية في أهم ممر مائي لتجارة النفط العالمية على أنه تصعيد كبير.

وسبق لسلطات جبل طارق وبريطانيا واحتجزت أوائل شهر يوليو الناقلة النفطية الإيرانية Grace1 التي قيل إنها متوجهة إلى سوريا خرقا للعقوبات الأوروبية ضد دمشق، ورفضت طهران ذلك مطالبة بالإفراج عن السفينة فورا.

التعليقات