• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

بكين تغلق الرحلات الجوية والحدائق وحذرت السكان من الخروج لبنان:50% من مستشفيات ومرافق بيروت الصحية خارج الخدمة الجالية الهندية الأكثر إقبالاً.. تسجيل حالة انتحار جديدة في الكويت توقعات باكستانية بقيام حرب نووية في كشمير النمسا تعلن عدم اعترافها بمصل كورونا الروسي العراق: إلغاء زيارات المسؤولين الأتراك البلاد تفاصيل تعرض بشار الأسد لوعكة صحية أثناء كلمة له أمام مجلس الشعب إيران: كورونا حصدت أرواح20 عسكري في صفوف الجيش بعد ساعات من تهديد نتنياهو وغانتس.. طائرات إسرائيلية تقصف مواقع للمقاومة في غزة الصحة العالمية تشكك باللقاح الروسي: المعلومات غير كافية الجزائر.. أمر دولي باعتقال قائد الدرك السابق غالي بلقصير بماذا شعرت ابنة بوتين بعد تطعيمها بلقاح روسيا ضد كورونا نيوزيلندا تتحرك مسرعة.. مصدر جديد لتفشي كورونا الطاعون الدبلي يقتل شخصا في الصين بعد شرائه لحم حيوان المرموط جنوب السودان: مقتل 18 شخص في اشتباك مسلح استمر يومين

الخميس 12/12/2019 - 08:51 بتوقيت نيويورك

غواتيمالا غاضبة: إسرائيل وعدتنا بإنشاء حي سكني ولم تلتزم

غواتيمالا غاضبة: إسرائيل وعدتنا بإنشاء حي سكني ولم تلتزم

المصدر / وكالات - هيا

تسيطر خيبة أمل كبيرة في الأوساط الرسمية في غواتيمالا، لعدم التزام حكومة الاحتلال الإسرائيلي بوعد قطعته قبل عام لإنشاء مشروع سكني لمتضرري البركان.
وتعهدت الحكومة الإسرائيلية العام الماضي، ببناء حي "القدس الجديدة" الذي يضم 45 شقة لصالح متضررين من كارثة انفجار بركان "فويغو".


وأكد موقع "واينت" العبري، أن "الأموال التي تعهدت بها إسرائيل العام الماضي لم تستلمها غواتيمالا بعد"، لافتا إلى أن "هذه كانت هي المهمة الدبلوماسية الأولى لسارة زوجة رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، التي ترأست بعثة من المسؤولين من وزارة الخارجية وديوان رئيس الحكومة الإسرائيلي العام الماضي".


وزعمت في خطاب لها في ذلك الوقت أن "إسرائيل قررت مساعدة غواتيمالا في بناء بيوت ثابتة للمتضررين من الكارثة"، في حين أكد السفير الإسرائيلي في غواتيمالا متنيا كوهين، الذي رافق سارة نتنياهو، أن "إسرائيل ستمول إقامة 45 وحدة سكنية ثابتة بما يشمل الأرض والبناء والأثاث".


وأوضح "واينت"، أنه "بالرغم من هذه الوعود، فإنه بعد مرور عام بالضبط، لم يتم بناء أي وحدة سكنية، والأموال المخصصة لم يتم تمريرها للمهمة"، مؤكدا أن "الشعور بالخيبة في غواتيمالا كبير، حيث تطرقت الصحافة المحلية للموضوع أكثر من مرة وقالت إن إسرائيل لم تلتزم بوعودها".


وأوضح مسؤولون في حكومة غواتيمالا، أن لديهم "خيبة أمل ولا يشعرون بالراحة من سلوك إسرائيل، حيث أنها طوال الوقت وضعت طلبات مختلفة، مثل إقامة جمعية لتلقي هذه الأموال، وقائمة بأسماء العائلات التي ستسكن هذه الشقق وغيرها".


ونوه الموقع في تقريره، أن "عجلة البناء مستمرة في مدينة أسكوينتالي، وحتى نهاية العام سيتم استكمال بناء 750 شقة سكنية من تبرعات منظمات إنجيلية وكاثوليكية وغيرها".
من جانبها، ألقت وزارة خارجية الاحتلال، باللوم والمسؤولية على عاتق البيروقراطية في غواتيمالا، وقالت: "لا يوجد أساس لهذه الأمور، حكومة إسرائيل خصصت جميع الأموال المطلوبة للمشروع ومستعدة للتقدم وتنفيذ المشروع بشكل فوري".


وزعمت أنها "تنتظر انتهاء العملية البيروقراطية من جانب حكومة غواتيمالا للتقدم بتنفيذ المشروع، وقالت: "سفيرنا هناك على اتصال مستمر مع حكومة غواتيمالا بالموضوع، كما أن الوزارة لم تحصل على أي رد عن أي استياء أو خيبة أمل من جانب السلطات في غواتيمالا".

التعليقات