• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

4 ملايين و450 ألف إصابة كورونا في أفريقيا تفاصيل حملة تجسس إلكتروني تديرها المخابرات الفلسطينية إيران تحقق تقدم مسبوق حول مفاوضات الاتفاق النووي تعرف على خطة إسرائيل لمواجهة غزة ولبنان وقوع تفجير وسط إسرائيل الأردن تشن حزمة اعتقالات جديدة تركيا تعلن عن مفاوضات لشراء دفعة جديدة من أنظمة صواريخ "إس-400" الروسية الأسد يتقدم رسميا بطلب ترشح لخوض انتخابات الرئاسة السورية المقبلة الخارجية الروسية تستدعي نائب السفير الأمريكي لدى موسكو الأردن تسلم فلسطين عقود "الشيخ جراح" مركز أبحاث أمريكي: كوريا الشمالية تواصل العمل على بارجة اختبار صاروخ غاطس قلق منتظر في شوارع أمريكا بسبب قضية فلويد النساء تحقق إنجاز تاريخي بسويسرا وتشكل أغلبية برلمان الكانتونات عودة سفير أمريكا إلى روسيا بعد الرحيل في ظل تصاعد التوترات تشاد على صفيح ساخن وتحركات للتمردين ضد العملية الانتقالية

الخميس 04/03/2021 - 03:37 بتوقيت نيويورك

بلينكن: موقفنا واضح تجاه إيران والطريق أمامها طويل

بلينكن: موقفنا واضح تجاه إيران والطريق أمامها طويل

المصدر / وكالات - هيا

كرر وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، مواقف بلاده الثابتة في التعامل مع إيران، مشددا على ألا رفع للعقوبات قبل عودة طهران إلى كافة التزاماتها السابقة المنصوص عليها في الاتفاق النووي.

وأضاف: "موقفنا واضح.. على إيران أن تعود لالتزاماتها بموجب الاتفاق النووي، فإذا عادت سنعود. هذا سيستتبعه تخفيف للعقوبات، ولكننا ما زلنا بعيدين عن ذلك".

كما شدد في مقابلة مع شبكة PBS الأميركية، الخميس، على أن إيران تتحرك في الاتجاه الخطأ. وقال "ما زال هناك طريق طويل لتقطعه" إيران حتى تعود إلى الوفاء بالتزاماتها.

"عين الأسد"

أما عن هجوم الأربعاء على قاعدة عين الأسد في العراق، فكرر مواقف واشنطن، مؤكدا "أنهم يسعون أولا لتحديد هوية منفذي الهجوم من أجل الرد عليهم في الوقت والمكان المناسبين".

وكان بلينكن أكد في وقت سابق، أن الإدارة الأميركية لن تتردد باستخدام القوة إذا تعرضت أرواح الأميركيين للخطر، قائلاً: "لن نتردد في اللجوء إلى الرد العسكري لحماية الأميركيين كما فعلنا سابقاً في الرد على الميليشيات العراقية".

يذكر أن مصادر أمنية غربية كانت أشارت لـوكالة فرانس برس إلى أن الصواريخ التي استهدفت القاعدة من نوع "آرش" إيرانية الصنع، وهي ذات دقّة أعلى من الصواريخ التي تستهدف عادة مواقع غربية في العراق.

يشار إلى أن عشرة صواريخ على الأقل استهدفت، الأربعاء، قاعدة عين الأسد، التي تضم قوات أميركية في الأنبار غرب العراق، على ما أفادت مصادر أمنية عراقية وغربية، في هجوم أدى إلى وفاة متعاقد مدني أميركي مع التحالف الدولي.

التعليقات