• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

4 ملايين و450 ألف إصابة كورونا في أفريقيا تفاصيل حملة تجسس إلكتروني تديرها المخابرات الفلسطينية إيران تحقق تقدم مسبوق حول مفاوضات الاتفاق النووي تعرف على خطة إسرائيل لمواجهة غزة ولبنان وقوع تفجير وسط إسرائيل الأردن تشن حزمة اعتقالات جديدة تركيا تعلن عن مفاوضات لشراء دفعة جديدة من أنظمة صواريخ "إس-400" الروسية الأسد يتقدم رسميا بطلب ترشح لخوض انتخابات الرئاسة السورية المقبلة الخارجية الروسية تستدعي نائب السفير الأمريكي لدى موسكو الأردن تسلم فلسطين عقود "الشيخ جراح" مركز أبحاث أمريكي: كوريا الشمالية تواصل العمل على بارجة اختبار صاروخ غاطس قلق منتظر في شوارع أمريكا بسبب قضية فلويد النساء تحقق إنجاز تاريخي بسويسرا وتشكل أغلبية برلمان الكانتونات عودة سفير أمريكا إلى روسيا بعد الرحيل في ظل تصاعد التوترات تشاد على صفيح ساخن وتحركات للتمردين ضد العملية الانتقالية

الاثنين 08/03/2021 - 07:55 بتوقيت نيويورك

لعودة آمنة إلى سوريا...مباحثات لبنانية سورية تدرس حلول عودة النازحين السوريين

لعودة آمنة إلى سوريا...مباحثات لبنانية سورية تدرس حلول عودة النازحين السوريين

المصدر / وكالات - هيا

بحث وزير الشؤون الاجتماعية والسياحة اللبناني، رمزي المشرفية، مع الحكومة السورية، ملف النازحين السوريين في لبنان، والتسهيلات المقدمة من قبل دمشق لتحقيق "العودة الآمنة والكريمة" لهم.

هذا وشدد وزير الداخلية السوري، محمد خالد الرحمون، على "استعداد الوزارة لتقديم جميع التسهيلات لتأمين عودة اللاجئين إلى وطنهم، بدءا من استقبالهم في المراكز الحدودية، وتوفير وسائط نقل تقلهم، واستصدار الوثائق الشخصية لفاقديها من المراكز الحدودية، بغض النظر عن الإجراءات الموجودة بحقهم، وتسهيل تسجيل الأطفال المولودين خارج سوريا، وترك حرية الدخول أو العودة للمواطنين القادمين وبحقهم إجراءات معينة، وإعطاء المتخلفين عن خدمة العلم مهلة زمنية لمراجعة شعب تجنيدهم".

هذا والتقى رمزي المشرفية مع وزير الخارجية والمغتربين السوري، فيصل المقداد، بحضور نائب وزير الخارجية والمغتربين، بشار الجعفري، والسفير السوري لدى لبنان، علي عبد الكريم علي، ومسؤولين في الخارجية السورية والوفد اللبناني المرافق للوزير، حيث أكد المقداد أن "سوريا ترحب بعودة جميع النازحين إلى وطنهم، وأنها تقوم باتخاذ كل الإجراءات والتسهيلات التي تساعد في تهيئة الظروف التي تضمن عودة آمنة وأوضاعا معيشية جيدة للعائدين".

كما لفت المقداد إلى أن "بعض الدول الغربية تتعامل مع هذا الملف بطريقة مسيسة، معتمدة على وسائل التضليل وتشويه الحقائق، والضغوط على الدول المستضيفة للنازحين"، مؤكدا أن "دمشق ستتواصل مع الدول الصديقة والحليفة للمساعدة والدعم في عودة النازحين إلى وطنهم".

وأكد الجانبان، اللبناني والسوري، خلال لقاء وزير الشؤون الاجتماعية اللبناني بنظيرته السورية،  سلوى عبد الله، أهمية تأمين قاعدة بيانات للنازحين والمناطق التي نزحوا منها، للعمل على تهيئة البيئة الملائمة لعودتهم.
من جانبه، قال المشرفية إن "العمل جار في الوقت الحاضر لتذليل كل العقبات التي تعترض عودة النازحين السوريين"، لافتا إلى "نصب الجهود في إقناع المجتمع الغربي لمساعدة اللاجئين على العودة"، منوها باستعداد الحكومة السورية لإعادة مواطنيها.

التعليقات