• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

اكتشاف قمة رباعية مرتقبة في إسبانيا الخارجية الروسية: نحتاج إجابات من الغرب عن "المرتزقة" إيران تؤكد أن تعزيز علاقاتها مع مصر يصب في مصلحة المنطقة الخرطوم تعلن "إعدام" جيش إثيوبيا سبعة جنود سودانيين ومدنيا مداولات تضم إسرائيل ودولاً عربية في البحرين الإمارات تستبق جولة جو بايدن بالمنطقة بينيت يفكر في اعتزال الحياة السياسية في الأيام القادمة السودان: الجيش الإثيوبي أعدم 7 من جنودنا ومدنياً طهران: الكرة في ملعب واشنطن لإحياء الاتفاق النووي زيلينسكي سيطالب مجموعة الـ7 بمزيد من الأسلحة.. وبتشديد عقوبات روسيا كييف قد تحصل على منظومة دفاع أميركية متطورة تحضيرا لمفاوضات بين الرياض وطهران.. الكاظمي يزور السعودية قبيل زيارته إيران مجموعة السبع" تستعد لفرض عقوبات إضافية على روسيا الحكومة الماليزية تتخذ إجراءات لتسريع دخول العاملين الأجانب تونس تطلق أول محطة عائمة لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية

الاربعاء 18/05/2022 - 04:18 بتوقيت نيويورك

"لاهافا" الإرهابية تدعو لهدم قبة الصخرة وتدشين "الهيكل"



المصدر / وكالات - هيا

دعا رئيس منظمة "لاهافا" الإرهابية بنتسي غوبشتاين، وأحد تلاميذ الحاخام المتطرف مائير كهانا، إلى تفكيك قبة الصخرة من أجل تدشين "الهيكل" المزعوم، في ساحات المسجد الأقصى.

ونشر رئيس منظمة "لاهافا" إعلانا عبر شبكات التواصل الاجتماعي وحسابه على "إنستغرام"، دعا فيه "منظمات الهيكل" واليمين الصهيوني إلى الحشد يوم الأحد المقبل، بمناسبة ما يسمى "يوم القدس"، من أجل اقتحام ساحات المسجد الأقصى، وبدء مخطط تفكيك قبة الصخرة بغية الشروع في تشييد "الهيكل" المزعوم.

واعتبر رئيس منظمة "لاهافا"، من خلال الإعلانات والدعوات التي عممها ونشرها، أن ما يسمى "يوم القدس" الذي تحيي فيه إسرائيل ذكرى احتلال القدس، عام 1967، ويصادف هذا العام يوم الأحد، 29 أيار/مايو الجاري. وتعتبر المنظمة الإرهابية أن هذا اليوم هو "يوم البدء بهدم قبة الصخرة".

وكانت منظمة "لاهافا" قد دعت في رمضان العام الماضي إلى "تأديب العرب" وعبأت جمهورها وعناصرها لإحضار مسلحين بما يستطيعون من أدوات إلى ساحة باب العامود في مدينة القدس المحتلة، وهو ما أدى في حينه إلى اشتعال مواجهات هبة باب العامود.

يذكر أن اسم منظمة لاهافا مشتق من الأحرف الأولى "منظمة منع ذوبان اليهود في الأرض المقدسة" باللغة العبرية، وهي تدعو بشكل صريح وعلني إلى طرد جميع العرب من أرض فلسطين التاريخية، ولديها برنامج لـ "حماية الفتيات اليهوديات من الارتباط بغير اليهود" حفاظا على "نقاء الشعب اليهودي".

وتحتفي "لاهافا" بمنفذ مجزرة المسجد الإبراهيمي باروخ غولدشتاين، باعتباره "بطلا"، وتعد إحدى أكثر منظمات "الهيكل" المعبد تطرفا، وكان عضو الكنيست إيتمار بن غفير، يتولى رئاستها قبل أن يتفرغ لحزب "عوتسما يهوديت" ويسلم رئاستها لغوبشتاين.

التعليقات