• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
شريط الأخبار |

فلسطين: الاحتلال يفرض عقوبات وتضيقات علي الأسيرات في سجن "هشارون" فتوى حوثية تحرم الزواج من الموالين للشرعية في اليمن العراق: تفجير في سوق شعبي جنوب الموصل أسفر عن قتلي وجرحي أردوغان يكشف الحقيقة الكاملة حول مقتل خاشقجي بالتفاصيل الرئيس اليمني يغادر المملكة السعودية الى أمريكا مع عائلته بشكل مفاجئ لهذا السبب اليمن:تحركات عسكرية لاستكمال تحرير مدينة تعز من الحوثيين سياسي تركي: العثور على أجزاء من جثة خاشقجي في بئر داخل حديقة القنصلية السعودية ريشت كان العبرية : مصر تَعد بالضغط على الرئيس عباس لمنع فرض عقوبات جديدة مديرة سي آي إيه إلى تركيا واستخبارات غربية تبحث تورط بن سلمان مراسلون بلا حدود: انتهاكات واسعة ضد الصحفيين بالسعودية أردوغان يدلي بتصريحات حول خاشقجي اليوم مستشار البيت الأبيض كوشنير: السعودية حليف هام لأميركا الرئيس ترمب تحدث هاتفياً مع ولي العهد محمد بن سلمان البرلمان الجزائري ينتخب رئیسه الجديد الأربعاء إيران.. الإعدام لتاجري ذهب بتهمة "الإفساد في الأرض"

الأربعاء 08/08/2018 - 05:36 بتوقيت نيويورك

حماس: وفدنا سيعود للقاهرة حاملا رؤيتنا للمصالحة والتهدئة مع إسرائيل

حماس: وفدنا سيعود للقاهرة حاملا رؤيتنا للمصالحة والتهدئة مع إسرائيل

المصدر / وكالات - هيا

أعلنت حركة حماس أن وفدها الذي وصل إلى غزة قدما من القاهرة الخميس الماضي سيعود إلى مصر خلال الأيام القادمة حاملا رؤيتها لكافة الملفات.

وخلال لقاء قيادة حماس بالفصائل الفلسطينية والشخصيات المجتمعية في "لقاء الوحدة والعودة" عقد في غز اليوم الثلاثاء، أكد رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية أن القيادة ناقشت خلال الأيام الخمسة الماضية كل التطورات المحيطة بالقضية الفلسطينية و"اتخذت جملة من القرارات والمسارات الوطنية في عدة ملفات تتعلق بالمصالحة وتحركات كسر الحصار وكيفية إعادة بناء المشهد الوطني على أسس قوية والحديث عن التهدئة، وكيفية مواجهة العدوان الإسرائيلي".

وأوضح: "ناقشنا في اجتماعاتنا الحوارات مع القاهرة والحوارات مع الأمم المتحدة والحوارات مع قطر وغيرها من الدول واتخذنا جملة من القرارات"، مشددا على أن قيادة "حماس" راعت في قراراتها بأن القضايا لا تخص الحركة وحدها وإنما هي قضايا وطنية.

وأضاف هنية أن النقاشات استعرضت القرار الأمريكي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية إليها ومسيرات العودة الكبرى وحصار قطاع غزة.

واعتبر هنية أن العودة الرمزية لقيادة حماس إلى غزة تأكيد على حق العودة وأن قدومهم إلى القطاع سيكون مقدّمة للعودة إلى القدس والضفة الغربية والأراضي المحتلّة عام 1948.

من جانه أكد نائب رئيس المكتب السياسي للحركة صالح العاروري خلال اللقاء أن "حماس" ستظل تبذل جهدا حقيقيا للوصول إلى المصالحة واستعادة الوحدة الوطنية، مشددا على أن الكل الوطني الفلسطيني نسيج واحد وإخوة لا فرق بينهم.

بدروها أكدت الفصائل الفلسطينية على ضرورة تحقيق الوحدة الوطنية على أسس ما تم الاتفاق عليه عام 2011م وما تلاها، وإعادة ترتيب البيت الفلسطيني وعلى رأسه منظمة التحرير ليكون جامعًا للكل الفلسطيني.

التعليقات