• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

تايوان تتهم الصين بمحاكاة هجوم على الجزيرة مع تصاعد المخاوف النووية.. اليابان تحيي ذكرى كارثة هيروشيما "الصحة" بغزة: 12 شهداء و79 إصابة منذ بداية العدوان الإسرائيلي في ظل التصعيد.. اتصالات مصرية مكثفة للتوصل لتهدئة وزير الدفاع الأمريكي يطلب من غانتس التحقيق في سقوط ضحايا مدنيين في غزة آلاء قدوم.. شهيدة غزة البريئة التي كانت تتحضر لدخول الروضة الاعلام العبري يتحدث عن تسلل طائرات مسيرة إلى غلاف غزة صحيفة تكشف عن تفاصيل الخديعة الإسرائيلية التي تعرض لها الجهاد الإسلامي بريطانيا: حرب أوكرانيا على وشك الدخول في مرحلة جديدة الجيش الإسرائيلي: نستعد لأسبوع من القتال في غزة مورا: هناك إمكانية لإحياء الاتفاق النووي خلال 72 ساعة إسرائيل تواصل قصف غزة.. والجهاد ترد بوابل من الصواريخ العراق: "الإطار التنسيقي" يؤكد دعمه للانتخابات المبكرة التي دعا إليها الصدر بيلوسي: أميركا لن تسمح للصين بعزل تايوان تايبيه: طائرات وسفن الصين اجتازت "خط الوسط" لمضيق تايوان

الاحد 23/09/2018 - 03:51 بتوقيت نيويورك

تراجع شعبية أحزاب الائتلاف الحاكم في ألمانيا بسبب أزمة رئيس الاستخبارات

تراجع شعبية أحزاب الائتلاف الحاكم في ألمانيا بسبب أزمة رئيس الاستخبارات

المصدر / وكالات - هيا

تسبب خلاف داخل الائتلاف الألماني الحاكم بشأن مصير مسؤول استخباراتي عارض المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، علنا بشأن الهجمات على الأجانب، في تراجع شعبية أحزاب الائتلاف الرئيسية.

وأظهر مسح أجرته صحيفة "بيلد أم زونتاج" الألمانية الأسبوعية، أن شعبية التجمع الأكبر في الائتلاف الحاكم، التحالف المسيحي (المكون من الحزب المسيحي الديمقراطي والحزب المسيحي الاجتماعي البافاري)، تراجعت إلى 28 في المئة.

أما الشريك الأصغر في الائتلاف، حزب يسار الوسط "الاشتراكي الديمقراطي"، فحصل على 17 في المئة فقط. وهذا يعني أن الأحزاب الثلاثة لن تكون قادرة على تشكيل حكومة بنسبة 45 في المئة مجتمعة إذا أجريت انتخابات اليوم .

وتعتبر هذه هي أدنى نسبة على الإطلاق يحصل عليها أعضاء ما يسمى بـ"الائتلاف الكبير".

في غضون ذلك، ارتفعت شعبية حزب "البديل من أجل ألمانيا" المناهض للهجرة إلى 16 في المئة، كما زادت شعبية الخضر إلى 14 في المئة. كما شهد الحزب اليساري المتشدد "داي لينك" زيادة ليصل إلى 11 في المئة. لكن حزب "الديمقراطيين الأحرار" المؤيد للأعمال، لم يشهد أي تغيير، واستقرعند نسبة 9 في المئة.

وشارك 2368 شخصا في الاستطلاع، للإجابة على سؤال "أي حزب ستصوت له إذا تم تحديد موعد الانتخابات الاتحادية يوم الأحد القادم".

التعليقات