• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

خبر عاجل..إعفاء نصف أعضاء حكومة أرمينيا من مناصبهم أفغانستان:انفجار أمام سوق بولاية باميان وسط البلاد يسفر عن قتلى وجرحى الخارجية الأمريكية: فرض عقوبات على ثلاث منظمات روسية البنتاجون يتولى عملية سريعة لتوزيع «لقاح كورونا» تحطم طائرة إسرائيلية في منطقة النقب إعفاءالوافدون من السعودية إلى إسرائيل من الحجر الصحي عسكريون روس إلى ستيباناكيرت لإزالة الألغام في كاراباخ صحيفة تكشف ما دار بين ولي العهد السعودي ونتنياهو خلال لقائهما وما رفضه بن سلمان .. فرنسا تأسف لجمود مناقشات مجموعة الاتصال حول دونباس روسيا تعلن طرد مدمرة أميركية من مياهها سفينة حربية أميركية تتراجع بعد اعتراضها بالمياه الروسية ترحيب أممي بحوار طنجة.. نائب: الوقت ملائم لتوحيد برلمان ليبيا بالتنسيق مع فريق بايدن.. البنتاغون يعلن البدء فورا بالانتقال الرئاسي موريتانيا تودع رئيسها الأسبق القضاء التونسي يقر بإجراء جديد حيال زوجة الرئيس قيس سعيد

الجمعة 18/09/2020 - 10:52 بتوقيت نيويورك

بريطانيا قد تلجأ لفرض إغلاق شامل للبلاد

بريطانيا قد تلجأ لفرض إغلاق شامل للبلاد

المصدر / القاهرة:غربة نيوز

اعترفت الحكومة البريطانية بإمكان فرض إغلاق وطنى ثانٍ فى بريطانيا بسبب جائحة كورونا، ونقلت صحيفة إندبندنت عن وزير الصحة البريطانى، مات هانكوك، قوله إنه من الممكن أن يتم إغلاق وطنى ثانٍ كآخر خطوط الدفاع ضد ارتفاع إصابات كورونا فى البلاد، ورفض هانكوك، صباح اليوم الجمعة، تحديد مدى اقتراب بريطانيا من موجة ثانية من القيود على مستوى البلاد، لكنه قال إن الحكومة ستقوم بكل ما هو ضرورى من أجل إبقاء الشعب آمنًا،  وأوضح هانكوك، بعد فرض قيود جديدة فى منطقة الشمال الشرقى، أن خط الدفاع الأول هو ضرورة أن يتبنى الجميع التباعد الاجتماعى، موضحًا أن نظام تتبع المخالطين يعمل بشكل جيد للغاية، وهو خط الدفاع الثانى. وبعدها تأتى عمليات العزل المحلية. وقال هانكوك إن آخر خطوط الدفاع هو التحرك الوطنى الكامل، مشيرا إلى أنه لا يرغب فى أن يرى ذلك، لكن الحكومة ستفعل كل ما هو ضرورى لإبقاء الشعب فى أمان فى ظل وباء صعب للغاية، وقالت صحيفة إندبندنت إن أكثر من 11 مليون شخص من إجمالى 65 مليون عدد سكان بريطانيا يخضعون حاليا لقيود كورونا التى تم فرضها فى بعض المناطق مثل مانشستر الكبرى والشرق الشمالى وبيرمنيجهام ولانكشاير وليستر.

وفيما يتعلق باحتمالات الإغلاق الشامل، قال هانكوك " إنه ليس أمرا مستبعدا تماما، ولكنه ليس بالأمر الذى نرغب به أمرا، فهو آخر خطوط الدفاع، فالبلاد تحتاج مجددا إلى الاتحاد والاعتراف بأن هناك تحدى خطير، وأن الفيروس يتسارع".

وتابع قائلا: للآسف: الحالات لا تزيد فقط مع الأسف، بل يزيد أيضا عدد من ينتهى بهم الأمر فى المستشفى. وقال إن الإغلاق الشامل هو آخر خطوط الدفاع، ونريد أن نستخدم العمل المحلى ونتجنب الإغلاق الوطنى"

التعليقات