• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

4 ملايين و450 ألف إصابة كورونا في أفريقيا تفاصيل حملة تجسس إلكتروني تديرها المخابرات الفلسطينية إيران تحقق تقدم مسبوق حول مفاوضات الاتفاق النووي تعرف على خطة إسرائيل لمواجهة غزة ولبنان وقوع تفجير وسط إسرائيل الأردن تشن حزمة اعتقالات جديدة تركيا تعلن عن مفاوضات لشراء دفعة جديدة من أنظمة صواريخ "إس-400" الروسية الأسد يتقدم رسميا بطلب ترشح لخوض انتخابات الرئاسة السورية المقبلة الخارجية الروسية تستدعي نائب السفير الأمريكي لدى موسكو الأردن تسلم فلسطين عقود "الشيخ جراح" مركز أبحاث أمريكي: كوريا الشمالية تواصل العمل على بارجة اختبار صاروخ غاطس قلق منتظر في شوارع أمريكا بسبب قضية فلويد النساء تحقق إنجاز تاريخي بسويسرا وتشكل أغلبية برلمان الكانتونات عودة سفير أمريكا إلى روسيا بعد الرحيل في ظل تصاعد التوترات تشاد على صفيح ساخن وتحركات للتمردين ضد العملية الانتقالية

الاربعاء 20/01/2021 - 03:46 بتوقيت نيويورك

ترمب يعفو عن مستشاره السابق ستيف بانون وعشرات آخرين

ترمب يعفو عن مستشاره السابق ستيف بانون وعشرات آخرين

المصدر / وكالات - هيا

أصدر الرئيس دونالد ترمب عفوا عن مستشاره السابق ستيف بانون كجزء من حزمة قرارات العفو في الساعات الأخيرة من ولايته في البيت الأبيض والتي استفاد منها أكثر من 140 شخصا، بما في ذلك فنانو موسيقى الراب وأعضاء سابقون في الكونغرس وحلفاء آخرون له ولأسرته. لكنها لا تشمل الرئيس المنتهية ولايته وأفراد أسرته ومحاميه رودي جولياني.

وأصدر ترمب، عفواً عن المستشار السابق بالبيت الأبيض، ستيف بانون، في إطار موجة العفو وتخفيف الأحكام التي سيصدرها خلال الساعات الأخيرة من فترة رئاسته، لكنها لا تشمل الرئيس المنتهية ولايته وأفراد أسرته ومحاميه رودي جولياني

ووجهت إلى بانون العام الماضي تهمة الاحتيال على أنصار ترمب فيما يتعلق بحملة لجمع التبرعات لدعم بناء الجدار الحدودي، الذي وعد ترمب بإقامته بين الولايات المتحدة والمكسيك. ودفع بانون ببراءته.

وقال البيت الأبيض في بيان "بانون زعيم مهم في الحركة المحافظة ويشتهر بالحنكة السياسية".

وتولى بانون منصبه في البيت الأبيض بعد عشرة أيام من تنصيب ترمب رئيسا للبلاد.

كان بانون أثار الجدل هذا العام لورود تقارير تفيد بتأييده نظريات تفوق العرق الأبيض والقومية البيضاء ومعاداة السامية، وهو مؤسس موقع "بريتبارت" الإخباري الذي يوصف بأنه منصة لـ"اليمين البديل"، الحركة المعارضة للطبقة السياسية الحاكمة والتي تعتنق هذا الفكر.

وقد كان آخر عمل لبانون قبل دخول المجال السياسي؛ منصبه كرئيس تنفيذي لموقع بريتبارت وقد آثر أن يترك العمل بالموقع لصالح ترمب.

وفي يوم الجمعة 18 أغسطس غادر ستيف بانون البيت الأبيض، وسط زخم الضجيج حول الإدارة الأميركية.

وبرز دور بانون على سبيل المثال في الأول من يونيو الماضي عندما أعلن الرئيس الأميركي انسحاب الولايات المتحدة من اتفاقية باريس بشأن المناخ، التي تعد أحد الأهداف البارزة في سياسة بانون.

وفي إطار ما يربو على 140 قرارا بالعفو أو تخفيف الأحكام، أصدر ترمب قرارا بالعفو عن إليوت برويدي الذي كان في السابق أحد أبرز جامعي التبرعات له وأقر العام الماضي بمخالفة قوانين الضغط على البيت الأبيض للتخلي عن تحقيق في سرقة صندوق ثروة ماليزي، وكين كورسون، وهو صديق لترامب. وكذلك صهر ترامب جاريد كوشنر.. وعفا ترمب أيضا عن رئيس بلدية ديترويت السابق كوامي كيلباتريك الذي يقضي عقوبة السجن لمدة 28 عاما لاتهامات بالفساد.

وصدرت أيضا قرارات عفو عن فناني الراب ليل وين وكوداك بلاك اللذين حوكما لاتهامهما بارتكاب مخالفات اتحادية تتعلق بالأسلحة.

وقال النائب الديمقراطي آدم شيف على تويتر "ستيف بانون حصل على عفو من ترمب بعد الاحتيال على مؤيدي ترامب لدفع ثمن جدار تعهد ترمب أن تدفعه المكسيك. إذا كان كل هذا يبدو جنونًا، فهذا لأنه كذلك. الحمد لله، لم تتبق سوى 12 ساعة أخرى فقط في حياة وكر اللصوص هذا ".

وأصدر ترمب بالفعل عفوا عن عدد كبير من مساعديه ومؤيديه منذ فترة طويلة، بما في ذلك رئيس حملته السابقة، بول مانافورت، وتشارلز كوشنر، والد صهره؛ وصديقه ومستشاره منذ فترة طويلة روجر ستون، ومستشاره السابق للأمن القومي مايكل فلين.

التعليقات