• facebook
  • twitter
  • google+
  • youtube
  • rss
أحدث الأخبار|

الجيش الصيني: نستعد للحرب ونجري تدريبات لردع أمريكا حزب تركي محرضاً على السوريين: سيسيطرون على بلادنا كما احتلت إسرائيل فلسطين ألمانيا توضح سبب فشل مفاوضات الغاز مع قطر الرئيس عباس يتهم إسرائيل بارتكاب "50 مجزرة" ضد الفلسطينيين.. ولابيد يعلق تونس تستعد لانتخاب البرلمان.. و"الإخوان" يحاولون الالتفاف دبلوماسي أمريكي يزور الإمارات وعمان والسعودية لتعزيز جهود السلام باليمن تسرب «مادة خطيرة» في موقع بمطار بن غوريون الإسرائيلي فنزويلا: تضرر نحو ألف عائلة جراء أمطار غزيرة وفيضانات رئيس الوزراء الياباني يتخذ خطوات إضافية للتعامل مع التضخم بعد التعديل الوزاري مسؤولون روس تدربوا في إيران في إطار صفقة طائرات مسيرة منع تهريب الأسلحة من روسيا إلى الفصائل الفلسطينية إثيوبيا تعلن إكمال عملية الملء الثالث لسد النهضة صحيفة أميركية: تنازل أوروبي جديد لإحياء الاتفاق النووي الإيراني وسط إجراءات أمنية مشددة.. الصدر و"التنسيقي" يحشدان للتظاهر إعلام روسي: سقوط قذيفة أوكرانية بالقرب من مخزن نفايات نووية في زابوريجيا

الثلاثاء 28/02/2017 - 06:36 بتوقيت نيويورك

روسيا: علاقتنا مع أميركا بأسوأ أحوالها وننتظر خطاب ترمب

روسيا: علاقتنا مع أميركا بأسوأ أحوالها وننتظر خطاب ترمب

المصدر / وكالات

ذكرت وكالة إنترفاكس للأنباء اليوم الثلاثاء، نقلاً عن سيرجي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي أن العلاقات مع الولايات المتحدة عند أدنى مستوياتها منذ الحرب الباردة.

كما نقلت وكالة الإعلام الروسية عن ريابكوف قوله إن روسيا ستحلل الإشارات واللفتات التي سترد في أول خطاب للرئيس الأميركي دونالد #ترمب أمام #الكونغرس.

إلى ذلك، اعتبر أن إدارة الرئيس الأميركي السابق باراك #أوباما سلكت نهج المواجهة مع روسيا قبل بداية الأزمة الأوكرانية. وأشار إلى أن #روسيا تدرس الإشارات التي سيتضمنها خطاب ترمب الأول أمام الكونغرس.

وفي حين أوضح ريابكوف أن بلاده لم تبحث العقوبات الغربية المفروضة على موسكو مع إدارة ترمب ولم تطلب من واشنطن إلغاءها. إلا أنه قال إنه سيكون من الأيسر على روسيا العمل مع الولايات المتحدة بشأن الأزمة في سوريا إذا رفعت العقوبات.

كما رأى أن الإدارة الأميركية الجديدة تتفهم أن رئيس النظام السوري بشار #الأسد لا يشكل عقبة أمام التسوية  السورية.

ولم يتضح بعد بشكل واضح موقف الإدارة الأميركية الجديدة من روسيا، ففي حين اتهم ترمب بأنه صديق للرئيس الروسي من قبل الإعلام الأميركي وبعض النواب الديمقراطيين، إلا أن إدارته لم تتخذ بعد أي خطوات يمكن أن تفسر وكأنها تراجع أو ليونة تجاه موسكو، لا سيما في الملف الأوكراني.

التعليقات